الأخطاء الإنكسارية

الأخطاء الإنكسارية

تعتبر القرنية (والتي هي مقدمة العين) الجزء الأساسي في العين والتي تعمل على إنكسار الضوء وتركيزه بشكل صحيح داخل العين لتكوين صورة واضحة على مركز الإبصار في الشبكية (قاع العين). حيث تشبه العين في عملها هذا الكاميرا الفوتوغرافية إذ إن العين تتكون من عدستين تقوم بتركيز الصورة أحداهما القرنية والتي تشكل ثلثين قوة العين والأخرى هي العدسة الداخلية في العين وتسمى العدسة البلورية. فعند دخول الأشعة الضوئية داخل العين تقوم كل من العدسة والقرنية بتركيز هذه الأشعة على الشبكية بالتالي نستطيع رؤية الأجسام بشكل واضح.

لكن قد تحصل بعض الاضطرابات في هذه العملية إما أن تكون في القرنية أو في العدسة البلورية والتي بدورها تؤدي إلى عدم رؤية الصورة بشكل سليم. أيضا قد يكون حجم العين أطول أو أقصر من الحجم الطبيعي بالتالي فإن انكسار الصورة يكون في غير موقعه الطبيعي. هذه الاضطرابات تسمى الأخطاء الإنكسارية وهي تنقسم إلى ثلاثة أنواع: قصر النظر وطول النظر واللابؤرية ( الاستجماتزم ).

1. الحسر (قصر النظر): يوصف هذا النوع بأن الشخص لا يستطيع رؤية الأجسام البعيدة بوضوح تام ولكن إذا قرب من هذا الجسم فإنه يستطيع رؤيته بوضوح.

2. مد البصر (طول النظر): يوصف هذا النوع بأن الشخص لايستطيع رؤية الأجسام القريبة بوضوح تام. طول النظر قد يسبب الحول وفرك العين والتهاب الجفن وعدم الاهتمام بالقراءة من الاعراض الشائعة أيضاً. وإذا كان عدم الارتياح الحاصل كبيراً لدرجة عالية فإن الطفل لا يقوم بأي جهد لمحاولة الرؤية الجيدة وقد يتطور لديه كسل العين الناجم عن الخلل الإنكساري كذلك قد تترافق الحالة مع الحول للداخل (الحول المتقارب). يجب استخدام النظارات مبكرا عند الأطفال في حالات طول النظر وذلك لمنع تطور الحول أو كسل العين.

طول النظر لدى الأطفال ممكن أن يندرج تحته عدة أنواع أهمها:

أ- طول النظر الخفي: أغلب الأشخاص المصابون بهذا النوع لا توجد لديهم مشكلة في الرؤية، إذ إنهم يستطيعون رؤية الأجسام القريبة منهم والبعيدة بوضوح خصوصا عند الأطفال والمراهقين ولكن قد يصاحب هذا النوع صداع بالغ وألم حول العينين خصوصا بعد فترات القراءة الطويلة .


ب
- طول النظر الظاهري : هذا النوع أقل حدوثاً من طول النظر الخفي. وهنا تكون الأجسام البعيدة أكثر وضوحا من الأجسام القريبة .


3- اللابؤرية (الاستجماتزم):
هذا النوع يتعارف عليه عند الناس (بالانحراف) وهو يختلف عن الحول. يسمى باللابؤرية أو بالانحراف لأن العين تقوم بتكوين صورتين نتيجة لخلل ما بتركيبة القرنية وليس المقصود منه أن العين تكون منحرفة للداخل أو للخارج.
الشخص المصاب باللابؤرية يعاني من عدم الرؤية بوضوح أو قد يعاني من تداخل الأحرف عند القراءة خصوصا إذا كانت درجتها عالية.

علاج الأخطاء الإنكسارية

عادةً يكون علاج الأخطاء الإنكسارية إما بـ :

1. النظارات الطبية.

2. العدسات الاصقه الطبية.

3. عمليات تصحيح النظر ( لبعض الحالات ).